Open menu
الأربعاء, 22 أيلول/سبتمبر 2021 23:57

وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية تقيم لقاءً توجيهياً مع رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

قيم الموضوع
(1 تصويت)


بتوجيه معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، أقامت وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية لقاءً توجيهياً مع معالي الرئيس العام لهيئات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمملكة العربية السعودية، الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، اليوم، بالمسجد الحرام.
وذلك بحضور فضيلة وكيل الرئيس العام للشؤون التوجيهية والإرشادية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ بدر بن عبدالله الفريح،
وفضيلة الوكيل المساعد للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ ماجد بن صالح السعيدي، وفضيلة مدير عام هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمسجد الحرام الشيخ ناصر حمزي.
حيث التقى معالي الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، أعضاء الهيئة في المسجد الحرام، وألقى خلال اللقاء كلمة توجيهية وإرشادية فيما يخص شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وما ينبغي على رجال الحسبة من تحلٍ به من الأخلاق الإسلامية العالية، والعلم الشرعي الصحيح، وأن على المنتسبين إلى الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الصبر واحتساب الأجر عند الله تعالى.
وذكر السند أن من عظيم الأمر بالمعروف هو الأمر بالمحافظة على اللحمة الوطنية، وإرساء دعائم هذه البلاد المباركة بطاعة ولاة الأمر –حفظهم الله–، و إن مما يجدر التنبيه عليه هو رد باطل دعاة الفتنة الذين يفسدون الدين والأوطان، ويدعون إلى التطرف والإرهاب، داعيًا أعضاء الهيئة إلى عكس صورة مشرفة لهذه الشعيرة عبر الدور الذي يقومون به.
وقال السند : عليكم ببيان الحق للناس من خلال التصدي للمناهج الضالة والأفكار الفاسدة الخارجة عن منهج أهل السنة والجماعة، فإن الناس اليوم يشهدون ويعيشون ما ابتلي به جماعة المسلمين من الخروج على ولاة الأمور، والافتيات عليهم، والدعوة إلى إسقاط هذه الولايات وأولياء الأمور، ونشر الفوضى، وزرع الفتنة والشقاق، ووقوع السيف والدم في الأمة، وسفك الدماء، والاعتداء على الحرمات والأنفس والأموال والأعراض والعقول، ولذلك كان لزاماً وواجباً متحتماً دحض هذه الشبه، ومكافحة هذا الفكر الضال المنحرف وتعريته وبيان خطره وفق أصول أهل السنة والجماعة بما جاء في كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.
تأتي هذه اللقاءات التوجيهية إنفاذًا لتوجيهات معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس وبمتابعة مستمرة من قِبل فضيلة وكيل الرئيس العام للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ بدر بن عبدالله الفريح.

5A75C938 B761 4CE7 88D3 E323A076C39C5CDB7174 60B1 4432 ACB9 7ADF301FB1F16B4869F5 2910 44C5 B91D 26BB4592612E69153E6E 321E 4B83 96C6 E05780162DBEFE703108 C041 4CFC 90F0 F06DDF567B5C
قراءة 1107 مرات آخر تعديل في الخميس, 23 أيلول/سبتمبر 2021 01:02