Open menu
الخميس, 02 أيلول/سبتمبر 2021 19:06

الرئيس العام يلتقي بالقيادات النسائية في الوكالة عن بعد

قيم الموضوع
(0 أصوات)
ضمن جهود تمكين المرأة في الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي والوكالة بالمدينة المنورة، ولما لها من دور كبير في خدمة الحرمين الشريفين، وحيث إن الرئاسة مقبلة على مرحلة قوية حازمة لابد من تحقيق مستهدفاتها على أكمل وجه؛ التقى معالي الرئيس العام لشؤون المسجدالحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس بالقيادات النسائية بالمسجد النبوي عن بعد. وقد حضر اللقاء سعادة الوكيل المساعد للشؤون النسائية الأستاذة سارة بنت مقبل الحيسوني، وسعادة الوكيل المساعد للشؤون التنفيذية والميدانية النسائية الأستاذة فوزية بنت عاقل السهلي، وسعادة الوكيل المساعد للشؤون التوجيهية والإرشادية النسائية الأستاذة سعاد بنت نهار الجابري، والوكيل المساعد للشؤون الأكاديمية والتطويرية النسائية الأستاذة أسماء بنت راضي البلادي، والوكيل المساعد لتمكين المرأة الأستاذة ليلى بنت عايض الساعدي، ومديرات العموم ومديرات الإدارات والوحدات. وأكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس خلال اللقاء أن الرئاسة مكنت الكفاءات في جميع الأقسام النسائية، حيث تزهر هذه الأقسام بالكفاءات المؤهلة بالشهادات العليا . وأضاف معاليه أنه مع هذا التمكين وهذه الكفاءات المتواجدة بالرئاسة لابد من تقديم العديد من الخدمات بطرق متطورة واستخدام التنقية ووسائل الإعلام والذكاء الاصطناعي لإبرازها على الوجه المطلوب، وتقديم الخدمات لقاصدات بيت الله الحرام ومسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم . وحثهم معالي الرئيس العام على تقديم المبادرات والحملات وتقديم الأفكار الإبداعية المتميزة الفريدة من نوعها بما يتوافق مع الرؤية المباركة (2030 )، منها التعرف على المهام المناطة لكل موظفة في القسم النسائي، والرفع بالتقارير بالإنجازات التي تم تحقيقها . وأكد الدكتور السديس أنه لابد من تطوير الذات وتنمنية المهارات والالتزام بالسلوك الوظيفي وإتقان العمل وتجويده وتميزه، وأن تكون القيادات متميزة وقوية العلاقة بين القيادة والموظفة لأهمية العمل المؤسسي باجتماعات ولقاءات عديدة ودراسة المعطيات . وشدد معاليه على أن العمل يتطلب بذل المزيد من الجهود ولا تهاون مع المقصرين، فإنما يقصر على نفسه فلا مجال للمتخاذلات والمقصرات فالبقاء للأفضل والمتميز والمبدع . واختتم معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي على ضرورة خدمة المسجد النبوي الشريف، فقد أمنكن الله على بيته فحافظن على الأمانة وأدين الرسالة واجعلن الله بين أعينكن وفقكن الله لما يحب ويرضى ثم قدم معالي الرئيس العام شكره للأخوات على ما قدموه من أعمال خلال موسم العمرة والحج .
IMG 20210902 190546 929IMG 20210902 190553 317
قراءة 1198 مرات