Open menu
الثلاثاء, 24 آب/أغسطس 2021 19:40

حزمة من الإجراءات الوقائية للدروس العلمية لتكون بيئة آمنة لطلاب العلم

قيم الموضوع
(3 أصوات)
تعمل وكالة الرئاسة العامة للشؤون التوجيهية والإرشادية بالإشراف على عدد من المهام والخدمات في المسجد الحرام، ويعد الإشراف على الدروس العلمية في الحرم المكي الشريف من أبرز ما تعنى به الوكالة، حيث تقوم بتنظيم الدروس العلمية وتحديد مواعيدها، ومتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية أثناء إلقائها، وغيرها من المهام، التي تأتي بدعم وتوجيه ومتابعة مباشرة من معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس.
وأكد فضيلة وكيل الرئيس العام للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ بدر بن عبدالله الفريح بمناسبة عودة الدروس العلمية حضورياً في المسجد الحرام، أن عودة الدروس تعد بشرى سارة لطلاب العلم وقاصدي المسجد الحرام بعد انقطاع دام قرابة عامين بسبب ظروف جائحة كورونا التي عصفت بالعالم أجمع.
وأوضح فضيلته أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي تولي الدروس العلمية اهتماما كبيراً، حيث إنها تعكس رسالة الحرمين الشريفين العلمية والدعوية.
 كما أضاف "الفريح" أن الدروس قائمة مع مراعاة كافة الإجراءات الاحترازية، والتدابير الوقائية، من أهمها أن يحجز الحاضرون للدروس موعداً من تطبيق (اعتمرنا) للصلاة، مع اشتراط تلقي جرعتين من اللقاح، وتطبيق التباعد الجسدي، ولبس الكمامة، وإحضار السجادة الخاصة.
18215f78 3128 430c 8c70 f2555d78e1f5
ومن جانبه تحدث فضيلة الوكيل المساعد للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ ماجد بن صالح السعيدي أن الحرمين الشريفين منارتان للعلم عبر القرون، منها سطع نور الهداية للعالمين، ونحمد الله أن الدروس فيه لم تنقطع بسبب جائحة كورونا، بل زادت وزاد عدد المستفيدين منها عبر المنصات الرقمية، وأن عودة افتتاح مجالس العلم لطلاب العلم أثلجت الصدور وقرت بها العيون.
وبين فضيلته الحرص على تطبيق الإجراءات الاحترازية والتي وجدنا حرص طلاب العلم عليها رغبة منهم في استمرار الدروس، وأن تكون بيئة حلقات العلم صحية وآمنة، مشيراً إلى أن عدد طلاب العلم المسموح لهم بالحضور (٥٠) شخصاً مع مراعاة الجانب الاحترازي والوقائي، كما أن وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية هيأت وحددت موقعين مخصصين لإلقاء الدروس وهما كرسي رقم (٩) وكرسي رقم (١٠) داخل توسعة الملك فهد رحمه الله.
468c7dc9 054e 46a3 981a 1dbd5860763b
من جهته أكد فضيلة المدير العام للشؤون التوجيهية والإرشادية الشيخ ماجد المسعودي أنه بفضل الله –جل وعلى- استؤنفت الدروس الحضورية بالمسجد الحرام وكان باكورة عودتها درس معالي الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري بعد انقطاع عن الدروس الحضورية بالمسجد الحرام لقرابة العامين، وذلك بحضور خمسين طالبا مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية.
كما لفت "المسعودي" إلى أن الدروس العلمية بالمسجد الحرام لاقت إقبالاً كبيراً من قِبل المصلين والزوار تزامناً مع عودتها حضورياً بالمسجد الحرام، سائلاً الله –العلي القدير- أن يديم على الجميع نعمة الأمن والأمان والصحة والعافية.

قراءة 1254 مرات آخر تعديل في الثلاثاء, 24 آب/أغسطس 2021 19:56